أخبار محلية

أوقاف الأسكندرية .. تشارك فى الندوة الثالثة من مبادرة معا نستطيع للتوعية بالقضية السكانية

أوقاف الأسكندرية .. تشارك فى الندوة الثالثة من مبادرة معا نستطيع للتوعية بالقضية السكانية

حماده مبارك

تحت رعاية أ.د. محمد مختار جمعة وزير الأوقاف، وفي إطار مبادرة تنمية الأسرة المصرية، وفي ضوء اهتمام القيادة السياسية بالقضية السكانية، والعمل على زيادة الوعي والمعرفة.

بقيادة فضيلة الشيخ سلامة عبدالرازق وكيل وزارة الأوقاف بالإسكندرية ، وتحت إشراف فضيلة الشيخ هاشم الفقي مدير عام الدعوة ، شاركت مديرية أوقاف الإسكندرية اليوم الأحد، ٢٠٢٢/٢/٢٧ في الندوة الثالثة من ندوات مبادرة معا نستطيع للتوعية بالقضية السكانية، وأبعاد الاستراتيجية القومية للسكان والتنمية ٢٠٣٠م، والتي تستهدف الفئة العمرية من سن ١٦_ ٥٠ سنة، وذلك بمركز شباب الناصرية التابع لمركز العامرية، وذلك بمشاركة وتعاون مثمر بين مختلف المديريات بالمحافظة.

وقد شارك في إلقاء المحاضرات بالندوة كل من:
الاستاذ محمد فهمى مدير وحدة السكان بمحافظة الإسكندرية
فضيلة الشيخ عبد الله الصاوى مديرية أوقاف الإسكندرية.
والدكتوره إيمان عبد الفتاح مديرية التربية والتعليم.
والاستاذه إلهام القاضى. مديرية التضامن الاجتماعي
والاستاذه صفاء رجب. مديرية الصحة،
والاستاذ ابو بكر عبد الحليم الهيئة العامة لتعليم الكبار.
والاستاذ ياسر سبيكة منسق السكان بحى العامرية.

حيث دارت موضوعات الندوة، حول التوعية بقضايا الأسرة والعمل على إعداد جيل واع بقضايا أمته ووطنه، مدرك لأبعاد الزيادة السكانية وآثارها على الفرد والأسرة والمجتمع.

كما تم التأكيد على أن وزارة الأوقاف مستمرة في الدعم المادي والمعنوي والفكري للأسر الأولى بالرعاية.

حيث تجوب سيارات صكوك الإطعام مختلف قرى حياة كريمة، ويعمل أئمة المساجد على نشر الوعي والتصدي للأفكار المتطرفة والمغلوطة عن الإسلام و التوعية بقضايا المرأة ،وذلك عبر مختلف الندوات والمحاضرات.

كما تم خلال الندوة توزيع كتب سلسلة رؤية للفكر المستنير الصادرة من وزارة الأوقاف.

وتضمن اللقاء مناقشات وتفاعل مع الحضور لعرض المشكلات الأسرية وآليات حلها وكيفية التعامل معها، والإجابة عن الأسئلة الفقهية، و ذلك فى إطار التعاون المثمر والبناء بين المديريات المشاركة لتوفير سبل إنجاح المبادرة .

وتم التأكيد علي ‏ضرورة التوعية المستمرة لتنظيم الأسرة، من خلال إعداد برامج منظمة لإتاحة معلومات وخدمات تنظيم الأسرة على نطاق واسع، وتكثيف الحملات الإرشادية بمختلف أنواعها وأشكالها الإعلامية والتثقيفية.

حيث إن المشكلة السكانية تقع مسئوليتها على عاتق الجميع والتصدي لها لا يمكن أبداً أن يكون على عاتق الحكومة وحدها، ولكنها مسئولية كل مؤسسات الدولة والمجتمع المدني ورجال الفكر والإعلام والصحافة والمؤسسات الدينية والتعليمية والثقافية والطبية والشبابية والأسرة.
وتهدف المبادرة الى الحد من الزيادة السكانية ورفع الوعي المجتمعي بهذه المشكلة بما يتماشى مع الأهداف الإستراتيجية الجديدة لإحداث التوازن بين معدلات النمو السكاني ومعدلات النمو الاقتصادي والارتقاء بمستوى جودة حياة المواطن المصري وتحسين خصائصه المعرفية والسلوكية وإعادة نشر الوعي بين الأسر في الريف المصري.

كما عقدت اليوم الجلسة الثالثة والثلاثون من جلسات الدوار بنجع العزايم مركز ابو صير ببرج العرب بحضور فضيلة الشيخ يحيى عبدالحميد مسئول الإرشاد الديني بالمديرية ، وتأتي هذه الجلسات في إطار دعم الأسرة المصرية والنهوض بها بأساليب علمية حديثة تقوم على الحوار والمشاركة والاعتناء بحقوق المرأة وتوجيه طاقاتها لخدمة امتها ووطنها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى