حوادث وقضايا

السجن 15 سنة على ربة منزل قتلت زوجها وقطعت  رأسه وعضوه الذكرى في إمبابة

السجن 15 سنة على ربة منزل قتلت زوجها وقطعت  رأسه وعضوه الذكرى في إمبابة

بكرى دردير

صدرت محكمة جنايات جنوب الجيزة، حكما على  ربة منزل بالسجن 15 سنة بتهمة قتل زوجها وقطع رأسه وعضوه الذكري في إمبابة.

 

تعود الواقعة لشهر مايو من العام الماضي، عندما عثر الأهالي في أحد شوارع إمبابة على بطانية، بداخلها جثة، ولم يتمكنوا من معرفة هوية صاحبها؛ كونها مقطوعة الرأس، لذا أبلغوا الأجهزة الأمنية بالواقعة.

 

بينت التحريات أن الزوجة وراء ارتكاب الواقعة، وبضبطها اعترفت قائلة إن سوء معاملة زوجها لها على مدار عدة سنوات دفعها لاتخاذ قرار إنهاء حياته والتخلص منه.

 

وقالت المتهمة إن إدمان زوجها المخدرات والمنشطات دفعه لمعاشرتها بطريقة مُحرمة رفضتها عدة مرات، فما كان منه إلا أن يتعدى عليها بالضرب المبرح لإجبارها على الاستجابة له حتى قررت التخلص منه بقتله.

 

وأضافت أنها استغلت نوم أطفالها وزوجها وقامت بذبحه وفصل رأسه عن جسده وقطع عضوه الذكري، وعندما لم تتمكن من تقطيع باقي الجثة قامت بلفها في ملاءة وبطانية وطلبت من ابنها إلقاءها في الشارع بعدما أخبرته أنها قمامة ومتعلقات قديمة ترغب في التخلص منها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى