الدين والحياة

11 أمسية دينية بمساجد الإسكندرية أبرزها أمسية أوقاف المنتزة بحضور مدير عام الدعوة

11 أمسية دينية بمساجد الإسكندرية أبرزها أمسية أوقاف المنتزة بحضور مدير عام الدعوة

حماده مبارك

برعاية ا.د محمد مختار جمعة وزير الأوقاف، وتحت إشراف فضيلة الشيخ سلامة عبد الرازق وكيل وزارة الأوقاف بالإسكندرية، فضيلة الشيخ هاشم الفقى مدير عام الدعوة، فضيلة الشيخ وسام كاسب مدير عام المتابعة مسئول الدعوة الإلكترونية.

أقيمت أمس الثلاثاء إحدى عشر امسية دينية بمساجد الإدارات الفرعية، بواقع أمسية بكل إدارة، وجاءت على رأس هذة الأمسيات، الامسية الدينية الكبرى التى أقيمت بمسجد مدينة فيصل، بإدارة المنتزة، بحضور فضيلة الشيخ هاشم الفقى مدير عام الدعوة، فضيلة الشيخ على البنا مدير الإدارة، فضيلة الشيخ يحى فؤاد، والقارئ والمبتهل فضيلة الشيخ محمد علوانى، فى ضيافة فضيلة الشيخ حاتم الحلاج إمام وخطيب المسجد.

وقد دار حديث فضيلة الشيخ هاشم الفقى مدير الدعوة ، عن واجبات الزوج تجاه زوجته في الإسلام.

فالعلاقة الزوجية هى أهم علاقة اجتماعية بين الناس في الحياة، فهي أساس استمرار الإنسان على الأرض؛ لذلك كان لا بدَّ أن تُبنى هذه العلاقة على الحب والمودة والرحمة والرأفة والسعادة والأنس والرضا والإيمان.

قال تعالى في سورة الطور: {وَالَّذِينَ آمَنُوا وَاتَّبَعَتْهُمْ ذُرِّيَّتُهُم بِإِيمَانٍ أَلْحَقْنَا بِهِمْ ذُرِّيَّتَهُمْ وَمَا أَلَتْنَاهُم مِّنْ عَمَلِهِم مِّن شَيْءٍ ۚ كُلُّ امْرِئٍ بِمَا كَسَبَ رَهِينٌ}
وقد حدَّد الشرع واجبات كلِّ طرف من العلاقة الزوجية تجاه الآخر، فعلى الزوجة واجبات تجاه زوجها وعلى الزوج واجبات تجاه زوجته، ومن اهم واجبات الزوج تجاه زوجته أن يتحلى بحسن الخلق مع زوجته حتَّى تُبنى العلاقة الزوجية على الاحترام المتبادل بين الطرفين.

فيجب على الزوج أن ينفق على زوجته ويؤمن لها السكن المريح والحياة الهانئة ويجب على الزوج أن يغار على زوجته باعتدالٍ تامٍّ حتَّى لا ينتج عن هذه الغيرة دمار كامل للأسرة بأكملها. ويجب على الزوج أن يداعب زوجته ويلاطفها ويعاملها معاملة تدخل السرور والفرح إلى قلبها.

ويجب على الزوج أن يعلِّم زوجته كلَّ شئون الدِّين، ويعلِّمها الحرام والحَلال حتَّى يكون سببًا في وقاية أهله من نار جهنم، يجب على الزوج أن يكون قادرًا على تأديب زوجته إن نشزت وخرجت عن أمره وطاعته. ينبغي على الزوج أن يحرص على عدم إهانة زوجته أو شتمها، وأن يكون رحيمًا ورؤوفًا بها، ويراعي مشاعرها ويحترم أهلها .

ويجب أن يحترم الزوج زوجته أمام الناس وأن يكون على وفاق تام معها في كلِّ شئون حياتهما وأن يعاملها بما تقتضي الشريعة الإسلامية الحكيمة، ويجب على الزوج أن يحادث زوجته بالكلمات الطيبة اللطيفة وأن يأخذها بالحنان والرفق واللين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى