الأخبار

مساعد وزيرة الهجرة يشارك في تسليم تعويضات أسر ضحايا حرائق غابات قبرص 

السفير عمرو عباس يثمن التزام الجانب القبرصي لصرف التعويضات لأسر الضحايا

مساعد وزيرة الهجرة يشارك في تسليم تعويضات أسر ضحايا حرائق غابات قبرص
متابعة . ابراهيم ابوزيد

شارك السفير عمرو عباس مساعد وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج لشئون الجاليات، في اللقاء الذي أقامته وزارة الخارجية لتسليم التعويضات المقررة من الحكومة القبرصية لأسر ضحايا حرائق غابات قبرص العام الماضي والتي توفي على إثرها أربعة شهداء مصريين من قرية الناصرية مركز بني مزار بمحافظة المنيا.

وكان السيد السفير صلاح عبد الصادق مساعد وزير الخارجية للشئون القنصلية والمصريين بالخارج، قد دعا أسر الضحايا لتسلم التعويضات الخاصة بهم والتي توصلت إليها وزارة الخارجية مع الحكومة القبرصية، حيث تضمنت التعويضات مبالغ مالية منح دراسية للدراسة بقبرص.

وخلال اللقاء ألقى السفير عمرو عباس مساعد وزرة الهجرة، كلمة نيابة عن السفيرة نبيلة مكرم وزيرة الهجرة، وجه خلالها الشكر لوزارة الخارجية على الجهد المبذول وصولًا إلى صرف التعويضات لأهالي الضحايا، كما وجه الشكر للسفير القبرصي على هذه البادرة مثمنًا التزام الجانب القبرصي لصرف التعويضات لأسر الضحايا فضلًا عن إقامة نصب تذكاري بأسمائهم بقبرص تخليدًا لذكرى ضحايا حرائق الغابات في قبرص عام 2021.

حضر اللقاء السيد السفير القبرصي بالقاهرة، والدكتور إيهاب رمزي عضو مجلس النواب عن دائرة بني مزار بمحافظة المنيا، وراعي الكنيسة الأرثوذوكسية بقرية الناصرية بالمنيا، وأسر الضحايا الشهداء.

وكان 4 مواطنين مصريين في قبرص، قد توفوا بسبب حرائق الغابات في جزيرة قبرص بالبحر المتوسط، وكانت السفيرة نبيلة مكرم وزيرة الهجرة قد تابعت الواقعة باستمرار مع السفارة المصرية بقبرص والتي شكلت غرفة عمليات للتواصل مع المسئولين القبارصة للتعرف على الجثامين وإنهاء إجراءات نقلهم لمصر،

وكذلك تعاونت وزيرة الهجرة مع المستشار عمر مروان وزير العدل، لإعفاء أسر ضحايا حريق قبرص من رسوم تحاليل الـ DNA، والتي تتطلبها الإجراءات القانونية للتعرف على الجثامين، ومد فترة العمل بمراكز التحاليل التابعة لمحل سكن الأسر حتى يتمكنوا من إجراء التحاليل واستلام النتائج بأسرع وقت، فضلا عن التعاون مع وزارة الطيران المدني من أجل تسهيل استقبال الجثامين والمرافقين لهم وإنهاء الإجراءات ذات الصلة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى