جامعات وكليات

جامعة الاقصر تكرم رئيسها بمناسبة بلوغه سن التقاعد

جامعة الاقصر تكرم رئيسها بمناسبة بلوغه سن التقاعد

الأقصر–حماده النجار السليمى

نظمت أسرة جامعة الأقصر، حفلا بمكتبة مصر العامة، لتكريم الدكتور محمد محجوب عزوز، رئيس جامعة الأقصر، وذلك بمناسبة انتهاء فترة رئاسته للجامعة، لبلوغه سن التقاعد، تحت رعاية الدكتور حمدي محمد حسين، نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب.

حضر الاحتفال، كل من الدكتورة هدى المغربي، سكرتير عام مساعد محافظة الأقصر،و الدكتور أيمن عثمان، رئيس جامعة أسوان، الدكتور حمدي محمد حسين، نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب، ومدير المخابرات الحربية، والدكتور محمد زرق، رئيس مدينة الطود، وعدد من نواب رؤساء الجامعات والشخصيات العامة، والمستشارين، المؤسسات الرقابية والتنفيذية بالمحافظة، والعمداء والوكلاء السابقين والحاليين وأعضاء هيئة التدريس والإداريين.

واستهل جمال سيد أحمد، أمين عام الجامعة، في كلمته نيابة عن الهيكل الإداري بالجامعة، بتوجيه التحية والتقدير والاعتراف بالفضل لرئيس الجامعة، لما بذله من جهود كبيرة طيلة فترة رئاسته، كان لها الأثر الواضح في رفعة شأن جامعة الأقصر وسط الجامعات الكبرى.

فيما ألق الدكتور محمود النوبي، عميد كلية الألسن، كلمة نيابة عن عمداء كليات الجامعة، أعرب فيها عن خالص شكره وتقديره لرئيس الجامعة، والذي استطاع خلال فترة وجيزة أن يبني الجامعة ويجعل لها اسما، وبجانب بناءه للجامعة استطاع أن يبني النفوس فقد كان يحتفي بكل من يقدم عملا مهما كان ذلك العمل، فقد كرم الطلاب والعاملين واعضاء هيئة التدريس فكان نعم الأخ والصديق، وأتمنى له الصحة والعافية.

وفي كلمة للشاعر حسين القباحي، مدير بيت الشعر، نيابة عن مثقفي الأقصر، قال فيها: “إنه يوم الوفاء والعرفان، والاحتفاء بقيمة العلم والاخلاص والتفاني في أداء الرسالة واكتمالها.. أضاف للجامعة وفتح نوافذ كبيرة على المجتمع الأقصري ونحن مثقفو الأقصر رأينا في هذا الرجل ما أبهج صدورنا فقد فتح أبواب الجامعة والكليات أمامنا، ولم يتأخر عن دعم أي فعالية ثقافية منذ أن تولى رئاسة الجامعة.

وقال اللواء أحمد أبو زيد، مساعد وزير الداخلية الأسبق، في كلمته: يطيب لي أن اشارككم الإحتفال بالقيمة والقامة الدكتور محمد محجوب عزوز، والذي كان وبحق يعد نبراسا لأقرانه من أساتذة الجامعة، وعونا لطلابها، أرتقى بالجامعة علميا وإنشائيا، تواصل مع المجتمع الأقصري وشارك في كافة الفعاليات ذات الاهتمام، وبادل الشعب الاقصري حبا بحب، فلكم مني كل التقدير والاحترام.

وأشار الدكتور محمد عرابي، العميد الأسبق لكلية الفنون الجميلة في كلمته، إلى أن احتفال اليوم يعد بمثابة الاعتراف بالفضل للدكتور محمد محجوب، والذي لمسنا فيه انحيازا لكلية الفنون الجميلة، وباسمي وباسم زملائي في الكلية نشكره على ما قدمه للكلية من دعم على كافة المستويات، حيث اكتملت المدرسة العلمية في الأقصر بوجودك نتمنى لك ومنك الكثير من العطاء العلمي، فالعلماء ليس لهم سنا للتقاعد.

وقالت زينب السلايمي، عضو مجلس النواب، في كلمتها، إنه لمن دواعي سروري التواجد بينكم اليوم، للاحتفاء والاحتفال بأخ عزيز فاضل، عرفته ذو صدر رحب وقلب طيب، والذي شهدت الجامعة على يديه تطورات هائلة جعلها تقفز بخطوات سريعة للوصول إلى القمة، نادرا أن يجود الزمان بمثلكم، باسمي وباسم أهل الأقصر أبعث لكم بخالص التحيات العطرة والأماني الجميلة.

وأعربت الدكتورة هدى المغربي، سكرتير مساعد محافظة الأقصر، عن سعادتها بتواجدها في الحفل، موجهة الشكر والتقدير لرئيس الجامعة على ما قدمه من أعمال ستظل خالدة، بالإضافة إلى ما اعطيته لزملائك وطلابك وللمجتمع في الأقصر سيظل محل تقدير وامتنان.

ووجه الدكتور حمدي محمد حسين، نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب، الشكر للدكتور محمد محجوب، على ما قدمه من مجهودات كبيرة، ساهمت في تطوير ونهضة الجامعة، وإنشاء كليات جديدة تتواكب مع متطلبات سوق العمل، وإعلاء مصلحة الوطن، فضلا عن تفرده وتميزه على الجانب الشخصي والإنساني.

وأعرب الدكتور أيمن محمود عثمان، رئيس جامعة أسوان، عن سعادته بمشاركته الاحتفال بتكريم الدكتور محمد محجوب، رئيس الجامعة، موجها الشكر إلى الدكتور حمدي حسين، نائب رئيس الجامعة، على هذه اللفتة الطيبة وإقامة هذا الاحتفال، مؤكدا أن الحمل كان ثقيلا على الدكتور محمد محجوب، فحجم المسؤولية لبناء جامعة وليدة يمثل تحديا كبيرا، لكنه أدى الرسالة على أكمل وجه، مضيفا: “اتوقع أن تصبح الجامعة خلال الفترة المقبلة من أهم الجامعات المصرية، ونحن جامعة أسوان كنا ولا زلنا ندعم جامعة الأقصر من خلال المكتب الاستشاري الهندسي لجامعة أسوان، أتمنى كل التوفيق للدكتور محمد محجوب، ولجامعة الأقصر”.

من جانبه تقدم الدكتور محمد محجوب عزوز، رئيس جامعة الأقصر، بخالص الشكر والتقدير لجميع منتسبي الجامعة على إقامة هذا الحفل الذي يعد بمثابة علامة فارقة في حياتي العملية، لقد اثبتم بما لايدع مجالا للشك أن إتقان العمل أمر يعود إلى الإخلاص والأمانة وصحوة الضمير، وأثبتم أنكم على قدر المسؤولية الكبيرة وقدمتم أفضل ما يليق بجامعتكم، الأمر الذي جعل جامعة الاقصر بالرغم من حداثتها إلا أنها أثبتت وجودها بين الجامعات الأخرى في مختلف القطاعات الجامعية.

وتابع: لقد كان الجد والعمل خلال فترتي السابقة على حساب أسرتي الصغيرة التي لم اعطيها وقتي، ولكن كنت معتمدا في رعايتهم على الله ثم زوجتي، والتي قامت بمهمتها على أكمل وجه، سواء تجاهي أو تجاه أبنائي، وفي الختام اتمنى التوفيق لجامعة الأقصر الحبيبة.

وتخلل الحفل عرضا لفيلم تسجيلي يوثق انجازات رئيس الجامعة في عامين، كما تخلل الحفل فقرات فنية وغنائية لطلاب مدرسة النيل الدولية، وكورال جامعة الأقصر.

وفي الختام، تسلم رئيس الجامعة، عددا من الدروع والهدايا التذكارية من جامعتي أسوان وجنوب الوادي، وبيت الشعر والكنيسة الانجيلية، مدارس النيل الدولية، والهيئة العربية للتصنيع وشركة وادي النيل للمقاولات، المركز الاستشاري لجامعة أسوان، كلية العلوم جامعة جنوب الوادي، والانتاج الحربي، والنائبة زينب السلايمي، عضو مجلس النواب، واللواء أحمد ابو زيد، مساعد وزير الداخلية الأسبق، والكليات وكافة القطاعات المركزية بالجامعة.

وفي لفتة طيبة احتفل رئيس جامعة أسوان ونائب رئيس جامعة الأقصر، بتقطيع التورتة والتقاط الصور التذكارية مع الاستاذ الدكتور محمد محجوب عزوز، رئيس جامعة الأقصر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى