أخبار مصر

وزير الدولة للإنتاج الحربي يؤكد : ماضون في إستكمال مسيرة وزارة الإنتاج الحربي للبناء والتنمية

وزير الدولة للإنتاج الحربي يؤكد : ماضون في إستكمال مسيرة وزارة الإنتاج الحربي للبناء والتنمية

وزير الدولة للإنتاج الحربي يؤكد : ماضون في إستكمال مسيرة وزارة الإنتاج الحربي للبناء والتنمية

متابعة . ابراهيم ابوزيد

عقب قيامه اليوم بأداء اليمين الدستورية أمام / رئيس الجمهورية، توجّه المهندس/ محمد محمد صلاح الدين مصطفى وزير الدولة للإنتاج الحربي بخالص الشكر والتقدير لقائد المسيرة الوطنية الرئيس/ عبد الفتاح السيسي على هذه الثقة الغالية، متعهداً ببذل أقصى جهد لخدمة الوطن في ظل قيادته الحكيمة، مشيراً إلى أن الرئيس شدد خلال اجتماعه مع الوزراء الجدد على ضرورة التحلي بالتجرد والموضوعية والتفاني وبذل أقصى جهد لإعلاء مصلحة الوطن في المقام الأول، وذلك إدراكاً للمسؤولية الكبيرة التي يتولونها في ظل المتغيرات الدولية الأخيرة التى انعكست داخلياً على دول العالم ومنها مصر وفرضت العديد من التحديات التى تتطلب العمل الدؤوب المتواصل بإرادة قوية وبلا كلل.

وأعرب وزير الدولة للإنتاج الحربي عن تقديره لما قدمه الوزير السابق المهندس/ محمد أحمد مرسي من جهود مثمرة للإرتقاء بالقطاع حيث لم يألو أي جهد للنهوض بالإنتاج الحربي والدولة ككل من منطلق إحساسه النابض بالمسؤولية ووطنيته وإخلاصه للوطن، مثمناً ما قدمه “مرسي” من دعم كامل له عندما كان يشغل منصب نائب رئيس مجلس إدارة الهيئة القومية للإنتاج الحربي، متمنياً له دوام التوفيق والسداد في مسيرته المهنية خلال الفترة المقبلة مشيراً إلى أنه يمثل قيمة وطنية كبيرة وكان نموذجاً فريداً فى الإدارة وساهم فى تطوير وتحديث الوزارة وهو ما سيساعد فى المستقبل على استكمال المسيرة بحيث تشهد كافة قطاعات الوزارة تطوير وتحديث مستمر.

أوضح السيد الوزير أن هناك توجيهات رئاسية بالسير على المخططات الموضوعة للوزارة وتطويرها بشكل مستمر والعمل على زيادة المكون المحلي وتوطين أحدث تكنولوجيات التصنيع حول العالم في كافة الاتجاهات سواء العسكرية أو المدنية، وصرّح أن منظومة العمل بالإنتاج الحربي منظومة متكاملة وفريدة من نوعها، وأنها تمثل الركيزة الأساسية للتصنيع العسكرى فى مصر وتلبية مطالب القوات المسلحة من مختلف الذخائر والأسلحة والمعدات بأعلى دقة وكفاءة، إلى جانب دورها المدني الهام كأحد أهم الأذرع الصناعية بالدولة والتي تساهم في تحقيق قيمة مضافة للاقتصاد المصري من خلال الإستفادة من فائض الطاقات الإنتاجية بشركاتها ووحداتها التابعة للمشاركة في تنفيذ العديد من المشروعات القومية والتي تحقق التنمية الشاملة والمستدامة بالدولة وبناء الإنسان المصري، مؤكداً على الحرص أن يتم ذلك بالتكامل مع مختلف الجهات بالدولة.

وشدد “محمد صلاح” على أن “الإنتاج الحربي” يزخر بإمكانيات تكنولوجية وتصنيعية وفنية وبنية تحتية وكوادر بشرية متميزة تؤهلها للمشاركة في مختلف المشروعات القومية الكبرى، مشدداً على حرص وزارة الإنتاج الحربي على تنفيذ توجيهات الرئيس/ عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية لتعميق التصنيع المحلي ونقل وتوطين تكنولوجيا التحول الرقمي وتقنيات الثورة الصناعية الرابعة وفقًا لمعايير الجودة العالمية، متابعاً أن الوزارة تقوم بالإستفادة العظمى من فائض الطاقة المتيسرة في مشروعات قومية حيث تشارك في تنفيذ العديد من المشروعات القومية والمبادرات الرئاسية مثل (حياة كريمة، تبطين الترع، منظومة معالجة وتدوير المخلفات البلدية الصلبة، إنشاء وتشغيل وصيانة محطات تحلية ومعالجة المياه، إنشاء وتطوير مراكز تجميع الألبان، التحول إلى المجتمع الرقمي، وغيرها من المشروعات).

وأكد السيد الوزير أن خبراته السابقة في قطاع “الإنتاج الحربي” تؤهله للعمل الفوري على استكمال مسيرة البناء والتنمية بالقطاع لخدمة المواطن المصري وذلك نظراً لإلمامه وإطلاعه عن قرب على مختلف ملفات عمل الوزارة وإيمانه الشديد بضرورة العمل على سرعة تنفيذ المشروعات التي يتم المشاركة في تنفيذها وذلك بأعلى كفاءة مطلوبة.

وأضاف وزير الدولة للإنتاج الحربي أن الوزارة صرح صناعي وطني عملاق يشارك في بناء الجمهورية الجديدة، حيث نجحت خلال عام واحد فقط “في الفترة من يونيو 2021 حتى يونيو 2022” في تنفيذ عدد (118) مشروعاً لصالح الوزارات والهيئات المختلفة، مضيفاً أن الوزارة ستولي خلال الفترة المقبلة المزيد من الاهتمام إلى تطوير وتسويق منتجاتها المدنية المختلفة التي تلبي احتياجات العديد من الفئات والطبقات بالمجتمع المصرى، مع الحرص على مواكبة التطور التكنولوجي المستخدم فى هذه الصناعات المدنية من خلال أحدث المعدات والأنظمة التى تساعد على تطوير وزيادة الإنتاج بجودة عالية وأسعار منافسة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى