أخبار محلية

محافظ الاقصر يستقبل نائب وزير الإسكان لمتابعة بدء أعمال مشروع توفير خدمات الصرف الصحي

محافظ الاقصر يستقبل نائب وزير الإسكان لمتابعة بدء أعمال مشروع توفير خدمات الصرف الصحي

محافظ الاقصر يستقبل نائب وزير الإسكان لمتابعة بدء أعمال مشروع توفير خدمات الصرف الصحي

الأقصر–حماده النجار السليمى

استقبل محافظ الأقصر المستشار مصطفى ألهم، الدكتور سيد إسماعيل نائب وزير الإسكان لشئون البنية الأساسية، والوفد المرافق الذي ضم ممثلين عن بنك التنمية الأفريقي، والشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي، وذلك لمتابعة بدء أعمال تنفيذ مشروع توفير خدمات الصرف الصحي المتكاملة في بعض المناطق الريفية في صعيد مصر – الأقصر- والتي تشمل عدد 10 قرى بمدينتي إسنا والطود، والذي تنفذه الدولة بالتعاون مع البنك الإفريقي للتنمية.

وخلال اللقاء تم استعراض الخطوات التنفيذية والأعمال الجارية لبدء انطلاق تنفيذ المشروع الذي سيخدم عدد 8 قرى بمركز إسنا (مركز مستهدف ضمن مبادرة حياة كريمة) وهي قرى: كيمان المطاعنة – أصفون – طفنيس- الغريرة – الشغب – الدبابية – المعلا – توماس 3، وعدد 2 قرية بمركز الطود وهي : العديسات بحري ـ العديسات قبلي، حيث يتم تمويل المشروع عن طريق البنك الإفريقي للتنمية، ويخدم حوالي 162 ألف نسمة بهذه القرى.

حضر اللقاء كل من الدكتور ياســر علـوان، والمهندسة غــادة مصطــفى و إبراهـــيم حمــيد، و فيصـل بـن لطيــف، والمهنــدس صموئيل كمــارا ممثلي بنــك التنميــة الأفريــقى، والمهندس محمد معوض نائب رئيس وحدة إدارة المشروعات PMU، والمهندسـة ريهـام حلمى، و أحمـد علـى، والمهندس صـلاح سرحان من وزارة الإسكــان، واللواء محمد يحيى رئيس مجلس إدارة شركة مياه الشرب والصرف الصحي بالأقصر، والمهندس عـزت الصيــاد المنسق العام لمشروع بنك التنميه الإفريقى بالشركة القابضة، والمهندس ناصـر طــه، و إبراهيــم حســن، و أحمــد رزق، والمهندسة مي محمـد عفيفى من الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي.

ومن جانبه أكد محافظ الأقصر، أن المشروع يأتي في إطار جهود الدولة لتوصيل كافة الخدمات للقرى ومن بينها خدمة الصرف الصحي وذلك ضمن مبادرة حياة كريمة التي أطلقها فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، بهدف تحسين مستوى معيشة المواطنين وتحسين مستوى جودة الحياة داخل قرى الريف المصري.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى