أخبار مصر

محافظ أسوان يحيل شكوى بعض أهالى قرية أبو سمبل بنصر النوبة للتحقيق

محافظ أسوان يحيل شكوى بعض أهالى قرية أبو سمبل بنصر النوبة للتحقيق

 

كتب خالد شاطر

 

قرر اللواء أشرف عطية محافظ أسوان إحالة الشكوى المقدمة بواسطة عدد من المواطنين ضد المسئولين بالوحدة المحلية بقرية أبو سمبل بمركز نصر النوبة التى تتضمن إستغلال مواقعهم فى الإتجار بأملاك الدولة إلى المستشار القانونى بالمحافظة مما تسبب فى وجود نزاعات بين المواطنين على قطعة أرض ، مع تشكيل لجنة برئاسة السكرتير العام المساعد.

 

 

وبعض العمد لإجراء تحقيق ميدانى والتأكد من مصداقية الشكوى تمهيداً لإتخاذ الإجراءات القانونية الحاسمة فيها ، وخاصة بعد تقدم أحد المواطنين خلال اللقاء الجماهيرى الدورى الأسبوعى بقاعة عروس النيل والذى إستمع فيه لشكاوى ومطالب حوالى 30 مواطن ومواطنة حيث إستجاب اللواء أشرف عطية للدعوة التى وجهتها العروسة نجاح . ع لحضور حفل زفافها الشهر القادم تعبيراً عن فرحتها بتلبية المحافظ لمطالبها من خلال توفير الأجهزة الكهربائية والمستلزمات المنزلية ، بجانب صرف 7 ألاف جنيه لإتمام زواجها بعد تأجيله لحوالى 4 مرات.

 

 

، موجهاً بصرف إعانة مالية عاجلة لإحدى السيدات الغارمات من أجل تمكينها لتسديد المديونية المالية المتأخرة عليها ، وعدم قدرتها على السداد ، بجانب إدراجها ضمن تجهيز العرائس لمبادرة ” الناس لبعضهم ” ، وهو الذى توازى مع إدراج أكثر من حالة نظراً للظروف المعيشية الصعبة لأسرهم ، وكلف أشرف عطية المسئولين برفع كفاءة وإعادة إعمار عدد من المنازل التى تعرضت للسيول الأخيرة ، بالإضافة إلى صرف إعانات مالية عاجلة لمواجهة متطلبات الحياة ، فضلاً عن صرف مساعدات عينية وغذائية..

 

، موجهاً إلى إصدار قرارات العلاج على نفقة الدولة لبعض الحالات المرضية ، مع توفير الفحص والعلاج المجانى لحالات أخرى ، علاوة على الإسراع فى إجراءات صرف معاش تكافل وكرامة ، وأيضاً صرف 500 جنيه شهرياً لمدة 6 أشهر لحالات تعانى من عدم تفعيل فيزا المعاش..

 

 

، ووجه عطية رئيس مركز ومدينة أسوان بالتنسيق بين معهد الأورام وشركة الإعلانات لتركيب مظلة لإستراحة إنتظار المرضى وذويهم بمسطح 40 م2 وذلك لحمايتهم من حرارة الشمس أثناء إنتظارهم لدخول المعهد وتلقى العلاج .

خالد شاطر

كاتب صحفى ومدير عام بجريدة صدى مصر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى