أخبار محلية

محافظ أسوان يستعرض منظومة النظافة الجديدة .. ويشدد على تقسيمها إلى قطاعات رئيسية وفرعية ومراعاة الكثافة السكانية

محافظ أسوان يستعرض منظومة النظافة الجديدة .. ويشدد على تقسيمها إلى قطاعات رئيسية وفرعية ومراعاة الكثافة السكانية

 

كتب خالد شاطر

 

فى إطار الجهود المبذولة والمستمرة لرفع مستوى وجودة النظافة العامة لمدينة أسوان ، وإظهارها بالشكل الحضارى المطلوب أعطى اللواء أشرف عطية محافظ أسوان توجيهاته بترجمة المنظومة الجديدة التى تم وضعها إلى قطاعات رئيسية وفرعية بمسئوليات محددة لا تقتصر فقط على النظافة ، وإنما تشمل التشجير والإنارة العامة والتطوير والتجميل والصيانة الدورية.

 

 

 جاء ذلك أثناء إستعراض منظومة النظافة للتخلص من المخلفات والتى تم إعدادها بواسطة الإدارة العامة للبيئة بحضور الدكتورة غادة أبو زيد نائب المحافظ ، والمهندس سيد مدنى رئيس مركز ومدينة أسوان ، ونواب رئيس الوحدة المحلية ، ورؤساء الأحياء ، بجانب مديرى البيئة والمشروعات والحدائق والمتابعة ، وشدد اللواء أشرف عطية على أن هيكلة منظومة النظافة تشمل تقسيم المدينة إلى 4 قطاعات رئيسية داخل الأحياء.

 

 

 

، بالإضافة إلى 14 قطاع فرعى يراعى فيه الكثافة السكانية وكميات القمامة والتراكمات ، وبالتالي تحديد إحتياجات كل قطاع سواء من المعدات والسيارات ومستلزمات النظافة ، بجانب الصناديق والحاويات ، علاوة على العمال والمشرفين ، وكذا الإلتزام بالصيانة الدورية للمعدات من خلال التوكيلات المعتمدة ، لافتاً إلى أن تقييم المنظومة الجديدة يعتمد على مدى رضاء الشارع الأسوانى عنها ، وبأن يكون ملموس للمواطن.

 

 

ظمدى التحسن فى مستوى النظافة ، والعمل على الحد من المشاكل اليومية والظواهر السلبية لبعض البؤر داخل المناطق السكنية والشوارع الداخلية ، وليس فقط لواجهة المدينة أو الشوارع الرئيسية من خلال رفع التراكمات على مدار 3 ورديات ، بالإضافة إلى كنس الشوارع وجرد الأتربة ، فضلاً عن غسيل الأرصفة ، وتلافى الملاحظات فى الإنارة والتشجير والبلدورات ، وإعادة الشئ لأصله ، مع فرض غرامات مشددة لأى أفراد أو جهات تقوم بالحفر بدون الحصول على تصريح مسبق من الوحدة المحلية.

 

 

 

، كما ناقش الإجتماع آلية زراعة ألف شجرة كمرحلة أولى بالتعاون مع مشاتل جامعة أسوان والمدارس ومراكز الشباب والجهات الحكومية داخل الشوارع الرئيسية والداخلية والميادين والمناطق السكنية.

 

 

 

وأماكن الإنتظار لتخفيف المعاناة من حرارة الشمس ضمن مبادرة الرئيس عبد الفتاح السيسى بزراعة 100 مليون شجرة ، وهو الذى يأتى متزامناً مع إنطلاق مؤتمر المناخ ” Cop 27 ” كوب 27 فى نوفمبر القادم .

خالد شاطر

كاتب صحفى ومدير عام بجريدة صدى مصر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى