الدين والحياة

العلماء يؤكدون .. مساجد مصر تشهد نقلة نوعية في الأنشطة الدعوية والتثقية

العلماء يؤكدون .. مساجد مصر تشهد نقلة نوعية في الأنشطة الدعوية والتثقية

حماده مبارك 

في إطار البرامج التدريبية والتثقيفية المتنوعة والمتميزة التي تقيمها وزارة الأوقاف للعاملين بها، افتتحت فعاليات المعسكر التثقيفي الثالث عشر المشترك للأئمة والطلاب الوافدين بمعسكر أبي بكر الصديق بالإسكندرية، بحضور الدكتور/ محمد عزت الأمين العام للمجلس الأعلى للشئون الإسلامية، والشيخ/ سلامة عبد الرازق مدير مديرية أوقاف الإسكندرية، والشيخ/ محمد سمير محمد عبد الغني مدير عام الإدارة العامة للبعثات والوافدين بالمجلس الأعلى للشئون الإسلامية، وأ/ محمد عبدالمقصود عضو الإدارة المركزية للعلاقات الخارجية بالمجلس الأعلى للشئون الإسلامية، والشيخ/ إبراهيم سيد عبدالوهاب عضو الإدارة المركزية للعلاقات الخارجية بالمجلس الأعلى للشئون الإسلامية، والشيخ/ وسام علي كاسب مدير المتابعة بمديرية أوقاف الإسكندرية.

وفي كلمته رحب الشيخ/ سلامة محمود عبد الرازق مدير مديرية أوقاف الإسكندرية بالجميع مؤكدًا أن وزارة الأوقاف تبذل كل ما لديها من طاقة علمية ودعوية للارتقاء بالأئمة، مؤكدًا أن وزارة الأوقاف تعمل وفق رؤية مستقبلية لما قد يحتاج إليه المجتمع، وبخطوات تجديدية وتنويرية وتثقيفية وتوعوية بجهد يفوق الخيال.

مضيفا أنه لا بد من داعية متكامل الثقافة ومتعدد المعرفة يتعامل مع المجتمع بكل وسائله الحديثة، وأن وزارة الأوقاف قد أولت اهتماما منقطع النظير لأئمتها وواعظاتها، كما اهتمت بترجمة الإصدارات المتعددة إلى مختلف اللغات حفاظًا على المنهج الوسطي المستنير.

وخلال كلمته وجه الدكتور/ محمد عزت الأمين العام للمجلس الأعلى للشئون الإسلامية الشكر لمعالي أ.د/ محمد مختار جمعة وزير الأوقاف على النقلة النوعية في الأنشطة الثقافية والتوعوية والتي جعلت مساجد مصر عامرة بالإيمان والراكعين والساجدين والذاكرين وطلاب العلم، وجذبت المجتمع إلى الالتفاف حول المساجد بإقبال غير مسبوق، إيمانًا بما توليه الدولة المصرية لدعم ونشر الفكر الوسطي المستنير.

مؤكدا أن من يتصدى للحديث في الشأن العام عالمًا كان أو مفتيًا أو سياسيًّا أو اقتصاديًّا أو إعلاميًّا، لابد أن يتسم بسعة الأفق ثقافيا ومعرفيًّا، سابرًا لأعماق ما يتحدث فيه، مع مراعاة كل الملابسات المجتمعية والوطنية والإقليمية والدولية المتصلة بالأمر الذي يتناوله بالحديث.

موضحا أن الكلمة أمانة ومسئولية، وأن الكلمة غير المسئولة كلمة خطيرة، قد تكون مهلكة لصاحبها، وقد يتجاوز أثرها السلبي حدود قائلها إلى آفاق أوسع، فتصبح ذات أثر بالغ على المجتمع أو الوطن بأسره.
جدير بالذكر أن المعسكر يستضيف عدد (20) إمامًا من أئمة أوقاف القاهرة، وعدد (30 ) إمامًا من أئمة أوقاف البحيرة، وعدد (40) إمامًا من أئمة أوقاف الإسكندرية بإجمالي 90 إمامًا، إلى جانب عدد (15) طالبًا من الطلاب الوافدين المسجلين على منحة المجلس الأعلى للشئون الإسلامية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى