الشعر

أعداء الشموس . بقلم/ زيد الطهراوي

أعداء الشموس . بقلم/ زيد الطهراوي

أعداء الشموس . بقلم/ زيد الطهراوي

للشمس عنوان فثابر كي تراها
و لتحمل الأفنان و القلب الذي برأته
من كل أصناف الرذائل
……
و اسمح لجوفك أن يضيء
فلقد تجرأت السيول السود
فاغسل أرضه بمياه دمعك و الجداول
……..
للشمس إقبال فكن حذراً و بادر
بالبذل قبل رحيلها و انسج لها من
فكرك السامي الرسائل
……..
لا شمس تشرق دون وعي و الطريق
و عِرٌ يحاصر خصب قلبك
و التخاصم شل أقدام القوافل
……..
الشمس تشرق حين ينتشر البياض
و يرتقي شملُ التسامح، يشرب
العطشان من نبع التكافل
…….
يا صاح كيف الشمس تهجرنا و نحن نحبها
و الشعب من بعد الفراق على سراج
الشوق محني و ذابل
…..
هل نحن أعداء الشموس لأننا
أشباه أحباب و يجرح بعضنا بعضاً بعنف كالمناجل
……
أم أننا نهوى الظلام و نتقي
نور الشموس لأنه للنائم المخذول قاتل
…..
يا صاح إنّا قد تعبنا من حياة
كالغبار نعيشها من دون معنى
و الحقيقة لا تجامل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى